ترندينج

التشكيلية إبرار مهدى تسرد تجربتها فى فن كتابة المسامير بالخيوط "للسودانيات"

06:08 م

الخميس 02 سبتمبر 2021

نعم تواجهنى العديد من المشاكل فى هذا الفن الذى يعتبر نادر بالسودان


تعلمت هذا الفن من خلال مشاهدات فيديوهات على اليوتيوب

هنالك انواع معينه من الخشب والمسامير يستخدم فى هذا الفن ..وبسبب انعدام خامات الجلود توقفت عن العمل بها


حوار :مياه النيل

الفنانة التشكيلية ابرار مهدى محمد خريجة فنون جميلة وتطبيقية من جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا فى العام 2017م،قضت الخدمة بقناة الخرطوم الدولية فى مجالات مختلفة فى الدزاين وفن الجرافيك والاعلانات ،تمتلك خبرة فى الأشغال اليدوية قامت بعدد من التجارب بالعمل على الجلود "السودانيات"
أجرت معها حوار عن تجربتها فى استخدام فن كتابة المسامير بالهبوط الهذا الفن الذي يعتبر نادر بالسودان فسردت عن الصعوبات التى واجهتها والتى يمكن أن تصبح عقبة لها مستقبلاً

متى كانت هذه البداية وكيف ؟

بداية كتابة المسامير بالخيوط بدأت منذ سته اشهر وذلك من خلال فيديوهات شاهدتها على اليوتيوب
ونسبة لتخصصى فى الخط العربي وفن الزخارف قررت استخدام هذه الطريقة فى الكتابة بها


حديثنا عن الأعمال الجلدية ؟

كانت فى البدايات وتوقفت عن العمل بها نسبة لصعوبة الحصول عليها

ماهى المشاكل التى واجهتك ؟

واجهتنى العديد من من المشاكل فى عدم توفر الخامات ونوعية الخشب المستخدم بالإضافة إلى الخيوط الجيدة التى تصلح لهذا العمل واحصل عليه بواسطه أشخاص من خارج السودان ،وهنالك انواع معينه من المسامير تستخدم لهذا العمل لتحصل عليه بصعوبة ،وهذا الفن يعتبر من الفنون النادرة بالسودان ويستخدمه الاتراك ويعرف عندهم بفن الفنوغرافية

ماهى انطباعات الناس؟

وجدت القبول كل من شاهد هذا العمل وأصبحت تطور هذه الفكرة

اخر الاخبار